حوادث

أنقذته من حكم الإعدام.. ننشر شهادة ميلاد “راجح”

تنشر “تحيامصر” صورة ضوئية من شهادة ميلاد المتهم محمد راجح قاتل شهيد الشهامة بالمنوفية والمتهم الرئيسي، التى أنجته من المثول أمام محكمة الجنايات والإفلات من حكم الإعدام، والتى أثبتت قيام المتهم بارتكاب الواقعة في سن الحدث والمثول أمام الأحداث.
وتواصل محكمة جنايات الأحداث بشبين الكوم الاستماع إلى أقوال شهود العيان في قضية شهيد الشهامة المتهم فيها محمد راجح وآخرين في اتهامهم بقتل محمود البنا، بمدينة تلا بمحافظة المنوفية.
وتنظر محكمة جنايات الطفل ثاني جلسات محاكمة المتهم محمد راجح و3 آخرين بتهمة قتل المجني عليه محمود البنا المعروف باسم “شهيد الشهامة”.
وكان النائب العام المستشار حمادة الصاوي، أمر بإحالة المتهمين إلى المحاكمة الجنائية العاجلة، لاتهامهم بقتل المجني عليه محمود البنا، عمدًا مع سبق الإصرار والترصد.
وأظهرت مناظرة النيابة العامة للمجني عليه، إصابته بإصابتين إحداهما بوجهه والأخرى بأعلى فخذه، وأجمع شهود الواقعة على أن سبب الإصابتين ضربة وطعنة من المتهم الأول للمجني عليه.
وأكد أطباء مصلحة الطب الشرعي، أن الطعنة التي أصابت فخذ المجني عليه هي التي تسببت في وفاته وأنها جائزة الحدوث من مطواة،  وشاهدت النيابة العامة تسجيلات المراقبة ووقوع الشجار مع المجني عليه وسط حشدٍ من الفتيان ثم تقهقره ومحاولة هربه ولحاق آخرين به ثم ظهوره بمشهدٍ ثانٍ وآخر يحاول الإمساك به، وبمشهدٍ أخير والدم يسيل من قدمه اليسرى، كما اطلعت على رسائل من المتهم إلى المجني عليه سبقت الواقعة، تضمنت تهديدًا ووعيدًا له بإيذائه بدنيًا.
وأكدت أقوال المتهمين، إشهار المتهم الأول مطواة “قرن غزال” في وجه المجني عليه، ونفث المتهم الثالث المادة الحارقة في وجوه من هبوا لنجدته، بينما أقر متهمان أن المتهم محمد راجح طعن المجني عليه بقدمه اليسرى.
أنقذته من حكم الإعدام.. ننشر شهادة ميلاد "راجح"

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *