عاجل

من أديس أبابا .. البابا تواضروس : الشعبان المصري والأثيوبي تجمعهما محبة كبيرة

أكد البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، أن الشعبين المصري والأثيوبي تجمعهما محبة كبيرة، كما تجمع علاقة قوية بين الكنيستين في البلدين.

وأضاف البابا – في كلمته باحتفال عيد الصليب بميدان ميكسيل بأديس أبابا-: “نعلم أنه من منطلق هذه المحبة نقدم كل مشروعات التنمية التى تتم سواء فى مصر أو فى إثيوبيا ونشجع دائما روح الحوار والتعاون المشترك من أجل سعادة كل الشعوب وفى بلادنا مصر واثيوبيا والسودان وفي كل مكان”.

ومضى، قائلا: “محبتي ومحبة الوفد القبطي الذى معنا نقدمها إلى شعب إثيوبيا وإلى كنيستها ونحن سعداء أن نشترك فى هذا الاحتفال ، ليبارك الرب إثيوبيا وكنيستها ومصر وكنيستها وليحفظهما فى هذا العيد فى كل سلام و كل محبة”.

وأضاف “تواضروس”: “الحقيقة إنى فى سعادة غامرة أن أحضر معكم هذا الاحتفال الكبير ، لم أكن أعلم أن هذا الاحتفال بهذه الضخامة في العدد والأهمية، واحب أن أهنئكم أيضا بتسجيل هذا الاحتفال فى هيئة اليونسكو ، ونحن فى مصر نحتفل بعيد الصليب فى نفس هذا اليوم، وأحب أن انقل محبة وتحية كل الشعب المصرى للشعب الإثيوبي”.ggggggggggg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *