محافظات

ننشر بيان لكشف البركة في محافظة البحيرة

 

كتب أحمد المصري

ننفرد بنشر كشف لمكافآت البركة في محافظة البحيرة حيث أشار كشف لهذه المكافآت  ان السكرتير العام لمحافظة البحيرة عبد الرحمن عبد الحميد الشهاوي يحصل علي ٢٥ الف جنيه شهريا من ما يسمي الفائض القابل للصرف وذلك من صندوق المحاجر التابع للمحافظة في حين يتقاضي مدير مكتب المحافظ محمد حسن عبد اللاه – محبوس حاليا علي ذمة قضية فساد – ١٥ الف جنيه شهريا .
بالإضافة إلي عدد كبير من القيادات بالمحافظة يحصلون علي مبالغ ثابته كل شهر من صندوق المحاجر التابع للمحافظة .
ويثير هذا الكشف عدة تساؤلات أهمها

كم يتقاضي محافظ البحيرة من صندوق المحاجر حيث خال الكشف من اسمه وعليه أن يوضح هل يحصل من هذا الصندوق علي اية اموال ام لا ؟
واذا كان يحصل فكم يتقاضي علي وجه التحديد ؟

كم عدد الصناديق في المحافظة وهل هذه القيم التي يحصل عليها المسؤولون بالمحافظة تتكرر في كل صندوق من صناديق المحافظة ؟

مثل صندوق الكارته ، الأسواق والسرفيس ، ومواقف النقل الجماعي – بالمناسبة مشروع النقل الجماعي يحقق خسائر ٢ مليون جنيه سنويا وسنعود لهذا الأمر في حينه .

اذا كانت المحافظة مطالبة بتعظيم مواردها – وهذا تكليف من رئاسة الوزراء لكل المحافظات – أليس من الأفضل الا يحصل اي مسئول من هذه القيادات علي عشرات الآلاف من الجنيهات كل شهر علي ان تؤول هذه الملايين – المهدرة علي جيوب الموظفين – إلي خزينة المحافظة للقضاء او مواجهة اي احتياجات ملحه في مجالات المياه والصرف الصحي والتعليم والخدمات ؟

كيف لمسئول ان يتقاضي سنويا إضعاف ما يحصل عليه رئيس الجمهورية ؟

الرئيس السيسي الذي ضرب اروع الأمثلة لكل الوزراء والمحافظين وبقية المسئولين حينما وضع حد اقصي للدخل وهو ٤٢ الف جنيه شهريا وقد قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتبرع بنصف دخله لمصر وليكون مثلا وقدوة لمن يريد أن يتعلم الوطنية بحق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *